Lecture 10: New Media Ethics

السلام عليكم

محاضرة هذا الاسبوع ستكون عن أخلاقيات الإعلام الحديث

يمكنكم المشاركة في النقاش من خلال الرد على هذه التدوينة

Advertisements

20 thoughts on “Lecture 10: New Media Ethics

  1. Hissa fadhel aldamkhi July 3, 2018 / 10:04 pm

    وسائل الإعلام تقوم بالعديد من المهام فهي تقوم بنشر الأخبار والمعلومات بكثير من الوسائل الحديثه مثل تويتر والانستقرام وتقوم ايضا بالتسليه ومراقبة الاخبار سريعا ونشرها بشتى الطرق وكذلك الصحفيين يقومون باختيار الخبر ونشره ورؤية هذا الخبر اذا كان مهم او لا وبإمكانهم اختراع الخبر وهو اساسا غير موجود فقط لنشره لشد الناس وجذبهم وكذلك الجمهور لديهم بعض من مهام الصحفيين في نشر الخبر مثل حادثة الافنيوز قاموا بتصوير شجار بين الاشخاص وتصويرهم ونشر الفيديو على جميع وسائل الاعلام وهذا فيه انتهاك لخصوصية الشخص وافراد عائلته لانهم قاموا بنشر الصوره وحال الشاب لاتسمح للتصوير وكذلك هناك قضايا في اخلاقيات الاعلام وهي الهويه فالكثير من الناس لايعترفون بأنفسهم في وسائل الإعلام مثل لتويتر ويكونون مجهولين الشخصيه ويسخدمون اسم مستعار لنشر اخبار الناس وافشاء اسرارهم لكسب عدد كبير من المتابعين وقد يكون هناك مبالغ ماليه تدفع للمجهول من أجل نشر الخبر وقد يقوم بالخداع في اساليب تقديم المعلومات وكذلك الاشاعات التي تكتب ويقوم الناس بعمل ريتويت حتى تنتشر ولن يعرف الناس المصدر وهل الكلام موثوق ام لا لن يتاكدوا من صحة الخبر ويقومون بتشويه سمعة الفرد عن طريق انتهاك خصوصيته.

  2. ايمان محمد علي July 4, 2018 / 11:19 am

    في اخلاقيات الاعلام الحديث في الوقت الحالي اصبح الجمهور من السهوله لتوصيل الأخبار والمعلومات من خلال وسائل التواصل لأجتماعي الذي اتيح للكل المشاركه ولكن ليس لديه صفات مثل الصحفي ولا لديه لأسس الصحيحه لنشر المعلومات ولا القوانين فا الكثير يكون مجهول الهويه وهنا في لأعلام من لاخلاقيات المهنيه اننا نعرف الهويه لنعرف عن مدى صحة الخبر ولتكن المصداقيه متواجده اما في وقتنا الحاضر الكثير من السوشيل مديا يذيع لنا لأخبار وغيرها من لأمور ولا نعلم هل هي صحيحه او كاذبه لكن لديه القدره ان يجذب الجمهور اتجاه (بضغطة زر)،،و في لاعلام لدينا العناصر الثلاثة: القانون والحرية والأخلاق لاعلاميه وتتمثل كل منها في شي ، ليست متماثلة في الأهمية و لكن غياب أحدها يهدد رسالة الإعلام وحسن سير عمله.. وهذا من وجهة نظري

  3. abrar aleid July 4, 2018 / 11:16 pm

    في الاعلام الحديث اصبح سرعه تدفق المعلومات واصبحنا كقريه صغيره المعلومات والاخبار تأتي من العالم كله ونحن في مكاننا والكل اصبح لديه حسابات شخصيه لتواصل الاجتماعي وكل شخص له حريته الشخصيه في الكتابه وارسال معلومات ففي اشخاص مشهوره غير معروفه الهويه ولديه متابعين كثيرين ،، لديه حساب متخصص في اخبار الدوله وفي بعض الاحيان يرسل خبر غير مصدق اويزيد عليه معلومات غير صحيحه بسبب انعدام الرقابه وفي اشخاص معروفين الهويه يكونون مره مع شخص معين والمصلحه الشخصيه والمره الثانيه يكونون معارضين بسبب الرشاوي ومن وجهه نظري ان من الضروري وجود رقابه لكل شخص يشكك في مصداقيه امور الدوله

  4. abrar aleid July 4, 2018 / 11:21 pm

    في الاعلام الحديث اصبح سرعه تدفق المعلومات واصبحنا كقريه صغيره المعلومات والاخبار تأتي من العالم كله ونحن في مكاننا والكل اصبح لديه حسابات شخصيه لتواصل الاجتماعي وكل شخص له حريته الشخصيه في الكتابه وارسال معلومات ففي اشخاص مشهوره غير معروفه الهويه ولديه متابعين كثيرين ،، لديه حساب متخصص في اخبار الدوله وفي بعض الاحيان يرسل خبر غير مصدق اويزيد عليه معلومات غير صحيحه بسبب انعدام الرقابه وفي اشخاص معروفين الهويه يكونون مره مع شخص معين و والمره الثانيه يكونون معارضين بسبب الرشاوي والمصلحه الشخصيه ومن وجهه نظري ان من الضروري وجود رقابه لكل شخص يشكك في مصداقيه امور الدوله *

  5. AMEENA JAMAL ALBLOUSHI July 5, 2018 / 12:40 pm

    في هذا الموضوع تحديدا تزداد نسبه انعدام وجود الاخلاقيات بسبب وسائل التواصل الاجتماعي الحديثه وتنعدم الخصوصيه فالجميع يريد الحصول على المعلومات باي شكل من الاشكال ويقوم بنشرها سواء كانت مهمه تفيد المجتمع لشهرته لنفسه او لانتقام من شخص والغرض تشويه صورته امام الجمهور، والمصداقيه تعتمد على الشخص نفسه، وتزيد نسبه التشهير والقذف وتشويه السمعه لان لايوجد رقابه كافيه في وسائل الاعلام الحديثه ولكن سرعان وصول المعلومات فيها

  6. AMEENA JAMAL ALBLOUSHI July 5, 2018 / 12:59 pm

    في هذا الموضوع تحديدا تزداد نسبه انعدام وجود الاخلاقيات بسبب وسائل التواصل الاجتماعي الحديثه وتنعدم الخصوصيه فالجميع يريد الحصول على المعلومات باي شكل من الاشكال ويقوم بنشرها سواء كانت مهمه تفيد المجتمع لشهرته لنفسه او لانتقام من شخص والغرض تشويه صورته امام الجمهور، والمصداقيه تعتمد على الشخص نفسه، وتزيد نسبه التشهير والقذف وتشويه السمعه لان لايوجد رقابه كافيه في وسائل الاعلام الحديثه ولكن سرعان وصول المعلومات فيها ومن ناحيه تطبيق الاخلاقيات على الاعلامي ام الجمهور من المفترض تطبق على الاعلامي لانه يعلم باخلاقيات الواجب تبعها في مهنته اما الجمهور فهم مجرد اشخاص يوصلون اي معلومه سواء كانت مهمه غير مهمه تحتوي على ضرر او لاتحتوي

  7. Hanaa alenzi July 5, 2018 / 1:38 pm

    في وقتنا الحاضر وسائل التواصل الاجتماعي أصبحت لها تأثير اكبر وأسرع على الجمهور من وسائل الاعلام التقليديه، أقول ان كل من هب ودب أصبح مشهور ويتقمص شخصيات إعلامية سواء سياسية او ترفيهية او فنية من خلال حسابات عادةً تكون مجهولة الهوية، ربما انتقال الناس من العالم الواقعي الى العالم الافتراضي أعطى لهذه الوسائل الحديثه أهمية كبيره ولكن للاسف ان الغالب ينشر أو يتصرف دون وعي للفئات العمريه التي تتابعهم وتقتدي بهم ولا شك ان غياب الرقابه يعطيهم دافع للتمادي بهذه الأفعال أصبح الشخص بضغطة زر يستطيع ايصال معلومه او خبر او حتى اشاعه او كذبه للجميع او للعالم، أرى ان السلبيات في هذا النطاق غلب الايجابيات خصوصاً انني ارى ان في مجتمعنا يميل الى الاهتمام في تفاهات الامور ومضيعة الوقت اكثر من الامور الجدية والمفيدة منا أعطى هؤلاء مكانه اكبر مما يستحقون..

  8. Hanof alkandari July 5, 2018 / 3:44 pm

    وسائل الاعلام الحديثه اصبحت كثيره وبأيدي جميع الفئات العمريه ، فاصبح من السهل نشر الاشاعات والتعدي على خصوصيه الناس ، فاصبحنا نسمع كل يوم خبر جديد لا نعلم ان كان صحيح ام خاطا ، وزادت المصالح فكل شخص اصبح يبحث عن مصلحته الخاصه على حساب الاخرين ، فاصبح من السهل الوصول الى الناس وتاثير عليهم من خلال الوسائل الاعلاميه الحديثه مثل السناب والانستقرام وتوتير ، ومن خلالها اصبحنا نرى اعلانات ليس بها اي نوع من المصداقيه فالمعلنين فقط يبحثون عن الفائده لهم ، ولكن على الرغم من الجوانب السيئه للاعلام الحديث الا ان هناك جوانب ايجابيه ، مثلا سهوله الحصول على المعلومات وسهوله التواصل بين الناس ، وايضا سهوله طرح الافكار المفيده للناس .

  9. Yasmine July 5, 2018 / 5:01 pm

    Nowadays I think people depend on new media more than traditional media outlets (newspapers , TV , radio etc ). I think the reason behind it is that people can get a lot of information just by clicking a button. This fast pace of change and developing technology is very positive but has its own downside as well. I think the main issue with new media is how deceiving it may be .New media sometimes gives false perception of success and perfection. New media influencers are not professional journalists. They mostly don’t have any idea how a picture or an article can negatively affect the lives of people. I think there is no way to control some media users and their reckless behavior. The viewer must be able to differentiate between wrong and right by reading from more than one source and avoid retweeting/re-bloging/sharing or any form of information before making sure its completely accurate and wouldn’t cause pain to anybody.

  10. فاطمه الحسيني July 5, 2018 / 5:39 pm

    هناك تغيرات كثيره في طريقه استخدام الاعلام خلال الحقبات التاريخيه. فهناك استخدام للتواصل بين المجتمعات قبل توفر وسائل النقل و في اوقات اخري كان يستخدم الاعلام لاغراض سياسيه و عسكريه في اوقات اخرى . و احدثت تقنيه وسائل التواصل اللاسلكيه كالراديو و التلفاز نقله اخرى في استخدام الاعلام حيث توسع الاستخدام ليشمل اغراض اخباريه و سياسيه و ترفيهيه و اعلانيه ذلك حتى حدثت الطفره الاعلاميه عند اكتشاف الانترنت ثم الهواتف الذكيه بما تشمل برامج التواصل الاجتماعي المتوفره لدى جميع افواد المجتمع نتيجه لهذه الامكانيات اصبح التحكم في صحه هويات الافراد في هذه البرامج و صحه الاخبار المنقوله يصعب التحكم بها مما ادى الى استخدام هذي الوسائل لنشر ماده خصبه لكثير من المستفيدين سواء على مستوى افراد او حكومات لنقل اخبار سواء صحيحه او لا بمصالح شخصيه فتأتي مشاكل الهويات المزيفه و الاشاعات على سبيل المثال الاخبار الاقتصاديه مريفه للتحكم في اسواق تداول الاسهم و العملات و مثال اخر التحكم في اخبار تمس خصوصه افراد لتكسبات انتخابيه . وقد يستخدم الاعلام في الجانب الترفيهي او الاعلاني بطريقه سيطرت على كثير من المواد الاعلاميه الحاليه كمصدر مادي رئيسي لأصحاب الوسائل الاعلاميه بغض النظر عن تأثير هذه المواد الاعلاميه على المجتمع .

  11. Anwar Fahad July 5, 2018 / 7:15 pm

    من وظائف الاعلام الترفيه والاخبار ايضا تخدم مصالح الجمهور والمجتمع وايضا هناك وظائف للصحفيين ..ووسائل علاعلام الحديثه موجوده بكل مكان ويقدر الكل يستخدمها ويتابع اللي نفس توجهه السياسي او الديني ويمكن ان ينشر خبر او يحلل خبر ويمكن ان يشارك باي خبر في اي زمن وحتى ان وسائل الاعلام الحديثه يمكن ان يكون عن طريق استخدام اسم مستعار ولايبن هدفه او من هو ايضا مع هذه الوسائل تقل المصداقيه فالبعض ينشر اخبار ولا يتاكد من صحتها او من مصداقيتها وايضا اطلاق اشاعات وفبركه الصور والاخبار وتنتشر سريعا وهناك حدود الاعلام هناك الخصوصيه عدم نشر محادثات او تشويه سمعه هذه حدود يجب ان لا يتخطاها فالاعلام الحديث تنعدم فيه الرقابه وكثرت الحسابات الوهميه والسب والقذف وتشويه سمعه الاخرين

  12. nour alhouttei July 5, 2018 / 7:26 pm

    في وقتنا الحالي اصبح عالمنا يزداد تطورا في السابق شيء والان شي ويزداد تطورا يوما بعد يوم اما وسائل الاعلام اصبحت كثيره في وقتنا الحالي وفي المجتمع اصبحوا يعتمدون على وسائل الاعلام بشكل اكبر واغلب ففي الاعلام الحديث اصبحنا نحن الاشخاص اللذين نبحث عن المعلومات وننزلها في وسائل التواصل الاجتماعي بطريقه أسهل واسرع من السابق لكن قلت الخصوصيه اصبحوا الناس لهم حريه كبيره في الكتابه وانشاء بعض الحسابات المزيفه من غير اي اسم حقيقي لصاحب الحساب وينشر مايريد من معلومات سواء معلومات حقيقيه ام اشاعه كما ايضا اصبحو لا يراعون الناس في عرض احداث لايمكن نشرها مثل اشياء مخيفه او الحوادث او ممكن ان تكون اشياء تخص الدوله وتكون غير صحيحه او دقيقه ومن الممكن ان الناس تصدقها فيجب على الاعلام ان تضع قوانين صارمه او ان تقوى الرقابه من اجل ان يخاف المجتمع ولا يفعل شيء ضد المجتمع او من الممكن ان يضر المجتمع

  13. khulood almutairi July 5, 2018 / 7:47 pm

    The new media has a positive and negative impacts at the same time in our society. New media is faster, easy to use and more accessible to the world as well as bringing the world closer by keeping in touch with what is going on in different places. On the other hand, because the new media made the community part of it, the public can use and practice what journalists can do. However, they are taught the ethical principles when it comes to using the new media as a tool. An example of that in our community is the murder that happened in the Avenues mall and taking pictures of the corpse. If they were educated about how it is not ethical to take pictures of it to respect him and his family who might see them and get emotionally damaged more than they are already, they would not do it in the first place.

  14. Noura Alsubaiei July 5, 2018 / 8:01 pm

    في الاعلام الحديث اصبح من السهل ان يشارك الجمهور الصحفي في تغطية ونشر الاخبار .
    وظائف الاعلام كثيرة ومتعددة فمن هذه الوظائف : خدمة مصالح المجتمع ، توصيل صوت المجتمع والمراقبة .
    اما بالنسبة لوظائف الصحفيين فهي جمع معلومات وأخبار ونشر الأخبار .
    في السابق كان الصحفي يعمل لوحده أما اليوم فقد تغيّر الامر فالجمهور أصبح بإمكانه المشاركة في نشر الأخبار كما حدث في حادثة الأفنيوز قبل عدة أعوام حين قاموا بتصوير ونشر الواقعة فور حدوثها قبل حتى الصحافة .
    فهذا التصرف يتنافى مع اخلاقيات الاعلام حيث انتهكوا خصوصية المجني عليه وقاموا بتصويره وهو ميّت وغرقان بدمائه .
    فمن عناصر الخصوصية : عدم انتهاك حرمة الأماكن الخاصة وتجنّب ما يمكن ان يزيد من معاناة الاشخاص او آلامهم او يسبب ضرراً مادياً او معنوياً لهم .

  15. Sandos almutairi July 5, 2018 / 8:34 pm

    ‏العلم الحديث اصبح متناول جميع الأعمار من دون رقابة اهلية ومسؤولية ، اصبح الإعلام شيء في يد الجميع و حرية الرأي التعليق ونشر الأخبار من دون مصداقية ومسؤولية النشر ، واصبح الناس ‏لها راي و تعليق على ما يحدث سواً كان خبر سياسي أو اجتماعي ولك حرية التعليق عليها ، ‏والبعض يقوم بنشر أخبار غير صحيحة للمجتمع من دون كشف هويته أو مصداقية ويقوم الناس بتصديق ، واصبح Twitter مصدر الأخبار سواء أن كانت صحيحة‏أو غير صحيحة و كثرت الإشاعات فيه والكل اصبح سياسي بضغطة زر ‏، اصبحوا الناس ‏تنشر جميع الأخبار الذي تصل إليهم من دون التأكد من المصدر الذي نشر الخبر ، و الخصوصية اصبحت شبه معدومة ، و أصبح سهل الوصول إلى الشخص بمجرد ‏بمجرد وضع اسمه يتم الوصول الى ، واصبح التصوير من دون علم الشخص عادي و متاح للجميع والزداد تشويه السمعة بكثرة ، كثرة الحسابات ‏الوهمية على الـ Instagram و twitter وتقوم هذه الحسابات بنشر الصور والأخبار الغير صحيحة

  16. Sandos almutairi July 5, 2018 / 8:34 pm

    ‏العلم الحديث اصبح متناول جميع الأعمار من دون رقابة اهلية ومسؤولية ، اصبح الإعلام شيء في يد الجميع و حرية الرأي التعليق ونشر الأخبار من دون مصداقية ومسؤولية النشر ، واصبح الناس ‏لها راي و تعليق على ما يحدث سواً كان خبر سياسي أو اجتماعي ولك حرية التعليق عليها ، ‏والبعض يقوم بنشر أخبار غير صحيحة للمجتمع من دون كشف هويته أو مصداقية ويقوم الناس بتصديق ، واصبح Twitter مصدر الأخبار سواء أن كانت صحيحة‏أو غير صحيحة و كثرت الإشاعات فيه والكل اصبح سياسي بضغطة زر ‏، اصبحوا الناس ‏تنشر جميع الأخبار الذي تصل إليهم من دون التأكد من المصدر الذي نشر الخبر ، و الخصوصية اصبحت شبه معدومة ، و أصبح سهل الوصول إلى الشخص بمجرد ‏بمجرد وضع اسمه يتم الوصول الى ، واصبح التصوير من دون علم الشخص عادي و متاح للجميع والزداد تشويه السمعة بكثرة ، كثرة الحسابات ‏الوهمية على الـ Instagram و twitter وتقوم هذه الحسابات بنشر الصور والأخبار الغير صحيحة

  17. Farah Jassim July 5, 2018 / 8:38 pm

    الإعلام الحديث له كبير في حياتنا وله دور ايجابي وسلبي في نفس الوقت ، الدور الايجابي يكون في تنمية وعي المجتمع بآخر الاحداث وتغذية المجتمع بالمعلومات والحقائق الصحيحة التي من الممكن ان تفيد المجتمع وإيضاً من الممكن ان تكون وسائل الإعلام الحديث وسيلة للمجتمع لتعلم أشياء جديدة ومفيدة كالمواد العلمية و والثقافية ، والدور السلبي يعمل على اثارة الثغرات الطائفية بين الشعوب وتعمل لصالح طرف دون الاخر أو لصالح جهة سياسية. و إيضاً ضعف الرقابة على وسائل الإعلام الحديث يؤدي إلى عرض معلومات خاطئة وغير صحيحة يؤثر على حياة الأفراد و صحتهم، و إيضا لها تأثير كبير على القيم العامة في المجتمع وطريقة تفكير الأفراد سواءاً بشكل سلبي أو إيجابي .

  18. alqablah fayez July 5, 2018 / 8:39 pm

    الاعلام الحديث هو للجمهور وللناس جميعا واري انه اخطر وسايل الاعلام لان بعض الاشخاص ياخذون الاعلام لنشر اجنده وافكار ونشر العنصريه وغيره
    ولكن يجب ان نثق بالمصدر لاي خبر يتم نشرهم من خلال حسابات لا نعلم من صاحبها ويجب ان يكون صاحب هويه لنعلم ما اهدافه وشخصيته وميوله السياسيه مثلا او غيره
    لذلك لايجب الوثوق بحسابات لاتملك الهويه الشخصيه وايضا ضعف بالمصادر وايضا وسايل الاعلام لها اكثر من هدف منها نشر الاخبار والترفيه والتواصل وغيرها ولكن يجب تجنب نشر اخبار كاذبه لاهداف اخري ويجب ان يكون عنصر المصداقيه هو الاساس لاي جهه اعلاميه تنشر الاخبار واصبح اليوم الجمهور يشرك بصنع القرار لذلك نري الكثير من الاشاعات والصور المفبركه علي الاخبار لجذب الجمهور وذلك يعود لعدم دراستهم للاعلام
    وايضا يجب الاعلام ان يتصف بالخصوصيه وان لاينتهك خصوصيه الناس لهدف ان يحصل علي خبر ما
    ونرجع للخصوصيه طبعا تختلف حسب الشخصيات مشهوره او عاديه او انشهرت عن طريق الخطا
    وايضا صراع المصالح ياثر علي الاعلام من حيث ان يكون الشخص متاثر بالمصلحه مثلا الماديه او العلاقات الشخصيه وذلك ياثر علي الاخبار او عند تقديمه للماده الاعلاميه ويجب ان يكون الشخص يتصف بالحياديه قدر الامكان لكي لا يفقد الكثير من عناصر المصداقيه والمهنه وغيرها .

  19. Sara salem almoasab July 5, 2018 / 8:40 pm

    الاعلام الحديث اصبح جزء من حياتنا كجمهور اكثر من الصحفيين والاعلاميين ، اصبحنا نستخدم مواقع التواصل الاجتماعي في حياتنا اليوميه واصبح روتين حياتنا ، من المستحيل ان نطبق اخلاقيات الاعلام على الجمهور لانه اغلبهم ليسوا اعلاميين ولا صحفيين وليس لديهم معرفه بالاخلاقيات ولا سبق لهم دراسته وفهمه ، في وقتنا اصبح كثيرين من مجهولين الهويه لهم جمهوريه وشعبيه كبيره على مواقع التواصل الاجتماعي ويملكون مصداقيه بنظر متابعينهم ويوجد بينهم وبين متابعينهم ثقه من خلال نشر الاخبار والمعلومات وغيرها من الصور و الفيديوهات وللاسف الكثير من هؤلاء الناس المجهولين الهويه تجاهل الدقه والخداع والاعتراف بالخطا ، نادر جداً نجدها عند مجهولين الهويه ولكننا نجدها بكثره عند الاعلاميين والصحفيين الذين سبق لهم دراسة الاعلام والاخلاقيات ومعرفتها وانعدمت الخصوصيه تقريباً من خلال مواقع التواصل الاجتماعي والاعلام الحديث ولا يوجد احترام لخصوصية البشر

  20. Rawan khaled aladwani July 5, 2018 / 8:44 pm

    تعددت واسئل الاعلام الحديثع واصبحت في متناول الجميع فأصبح من السهل نشر المعلومه والاخبار . واصبح تأثيرها كبير جدا اكثر من الاعلام التقليدي.
    والجميع الان يستطيع ان يكون له حسابات شخصيه للتواصل ونشر الاخبار سواء ان كانت صحيحه او غير صحيحه
    ويمكن التلاعب في هذه الاخبار ونقل صوره غير صحيحه . ونشر الاكاذيب قد تضر في المجتمع او في الافراد او الدخول في خصوصيات التي لايجي نشرها . فعلى الجميع التقيد في اخلاقيات نشر الخبر وعدم نشر الاشاعات وسن القوانين للحد من الضرر.

Comments are closed.